أخر خبر

مشهد تكرر هذا العام.. هبوط طائرة اضطراريًا بعد إصابة ركاب بـ “مطبات قوية”

طائرة بوينغ تابعة لـ”إير أوروبا” تهبط اضطراريا في البرازيل بعد جرح ركاب من جراء مطبّات

أعلنت شركة طيران “إير أوروبا” أن طائرة من طراز بوينغ 787-9 دريملاينر كانت في رحلة من مدريد إلى مونتيفيديو هبطت اضطراريا الاثنين في ناتال في البرازيل، بعدما أدت “مطبّات قوية” إلى إصابة عدد من ركابها بجروح.

وأوضحت الشركة الإسبانية على موقع “إكس” أن الطائرة “حطّت بشكل طبيعي” في ناتال (شمال شرق) وأنه “تم الاهتمام بالجرحى”.

حصيلة مؤقتة

وقال مصدر دبلوماسي في الأوروغواي لوكالة فرانس برس إن هناك “ما بين 25 و30 جريحا”، موضحا أن هذه الحصيلة مؤقتة وأن البعض غادروا المستشفى الذي نقلوا إليه.

وأضاف المصدر “معظمهم أصيبوا بجروح طفيفة، وليست حياة أي منهم في خطر”.

وأوضحت وزارة خارجية الأوروغواي أنه “تم نقل الركاب الذين يحتاجون لرعاية طبية إلى مستشفى مونسنهور والفريدو غورغيل في ناتال”.

News

وهبطت الطائرة عند الساعة 2,42 صباحا بالتوقيت المحلي (05,42 بتوقيت غرينتش)، حسبما ذكرت شركة مطار زيورخ برازيل التي تدير مطار ناتال الدولي، في بيان أرسلته إلى وكالة فرانس برس.

ولم تجب السلطات البرازيلية على الفور على طلب فرانس برس الحصول على مزيد من المعلومات.

News

حوادث أخرى

وفي شهر أيار/مايو، توفي رجل بريطاني يبلغ 73 عامًا وأصيب عدد من الركاب وأفراد الطاقم بجروح خطيرة جراء مطبّات شديدة خلال رحلة للخطوط الجوية السنغافورية على متن طائرة من طراز بوينغ 777-300ER.

وخلال شهر مايو أيضًا، أُصيب عدد من الركاب، بعد أن تعرضت رحلة الخطوط الجوية القطرية من الدوحة إلى دبلن لمطبات هوائية فوق تركيا.

والرحلة، التي هبطت في دبلن تم استقبالها بخدمات الطوارئ، بما في ذلك شرطة المطار وإدارة الإطفاء والإنقاذ.

أزمة المناخ

ويقول العلماء إنّ تغيّر المناخ يسبّب زيادة في المطبّات الهوائية، وكنا قد وثقنا هذه المعلومات في تقرير مفصّل اقرأ هنا.

وبحسب دراسة أجريت عام 2023، زادت المدة السنوية للمطبّات الهوائية بنسبة 17 بالمئة بين عامي 1979 و2020 كما زادت نسبة التعرّض لمطبات شديدة، وهي أكثر ندرة، بنسبة تفوق 50 بالمئة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى