أخر خبر

إغلاق المستشفى الرئيسي بالفاشر بعد “هجوم” لقوات “الدعم السريع”

قالت منظمة أطباء بلا حدود، الأحد، إن قوات “الدعم السريع” شبه العسكرية هاجمت المستشفى الرئيسي في مدينة الفاشر السودانية الذي تدعمه المنظمة مما أدى لخروجه عن الخدمة.

وتؤوي المدينة الواقعة في إقليم دارفور بشمال غربي السودان أكثر من 1.8 مليون ساكن ونازح، وهي أحدث جبهة في القتال الدائر منذ أبريل (نيسان) 2023 بين الجيش السوداني وقوات “الدعم السريع”.

وتسعى قوات “الدعم السريع”، التي تسيطر على العاصمة الخرطوم ومعظم المناطق في غرب السودان، إلى التقدم أكثر في وسط البلاد، فيما تقول وكالات تابعة للأمم المتحدة إن الشعب السوداني يواجه “خطر مجاعة وشيكاً”.

وتقول الأمم المتحدة إن نحو 130 ألفاً فروا من منازلهم في الفاشر بسبب الأعمال القتالية في أبريل ومايو (أيار).

ولم ترد قوات “الدعم السريع” على طلب للتعليق.

وقالت منظمة أطباء بلا حدود، وفق ما نقلته وكالة “رويترز” إن المستشفى الجنوبي كان الوحيد في مدينة الفاشر القادر على التعامل مع ما تصفه المنظمة بأنها أحداث يومية تشهد سقوط أعداد كبيرة من القتلى والمصابين.

وقالت المنظمة إن نحو 1315 جريحاً دخلوا المستشفى فيما توفي 208 بداخله خلال الفترة من 10 مايو إلى السادس من يونيو (حزيران)، لكن عدداً كبيراً من الأشخاص لا يقدر على الوصول إلى المستشفى بسبب القتال.

إطلاق النار داخل المستشفى

وصرح ميشيل-أوليفييه لاشاريتي رئيس عمليات الطوارئ بالمنظمة في بيان “من المشين أن تطلق قوات (الدعم السريع) النار داخل المستشفى. هذه ليست واقعة فردية، فقد تعرض الموظفون والمرضى لهجمات على المنشأة لأسابيع من كل الأطراف، لكن إطلاق النار داخل مستشفى يتجاوز الحد”.

المصدر: اندبندنت عربية

The post إغلاق المستشفى الرئيسي بالفاشر بعد “هجوم” لقوات “الدعم السريع” appeared first on Arabs Media.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى