أخر خبر

مجلس الأمن يتبنى “مشروع بايدن” لوقف إطلاق النار في غزة

تبنى مجلس الأمن الدولي، الإثنين، مشروع قرار صاغته واشنطن، يدعم مقترحا طرحه الرئيس الأميركي جو بايدن لوقف إطلاق النار بين إسرائيل وحماس في قطاع غزة.

وجاء تبني المجلس لمشروع القرار بـ14 صوتا، مع امتناع روسيا عن التصويت.

وتعد هذه المرة الأولى التي يؤيد بها مجلس الأمن خطة لوقف إطلاق النار في غزة، منذ اندلاع الحرب قبل أكثر من 8 أشهر.

ورحبت حركة المقاومة الفلسطينية (حماس) بقرار مجلس الأمن، حيث قالت: نرحب بما تضمنه قرار مجلس الأمن حول وقف إطلاق النار الدائم في غزة والانسحاب التام من القطاع.

وقال نائب السفيرة الأميركية لدى الأمم المتحدة روبرت وود إن “هذا المقترح هو أفضل فرصة لدينا الآن لوقف القتال موقتاً في الأقل حتى نتمكن من إدخال مزيد من المساعدات وإطلاق سراح رهائن”، وأضاف وود “نريد الضغط على ’حماس‘ لقبول هذا الاتفاق، وهي لم تقبله حتى الآن، ولهذا السبب اقترحنا مشروع القرار”.

وينص المقترح في مرحلته الأولى على وقف لإطلاق النار لمدة ستة أسابيع يرافقه انسحاب إسرائيلي من المناطق المكتظة بالسكان في قطاع غزة، وإطلاق سراح بعض الرهائن الذين احتجزوا أثناء هجوم ’حماس‘ ومعتقلين فلسطينيين في سجون إسرائيل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى