أخر خبر

القاهرة تشهد حراكاً بشأن معبر رفح.. هذه أبرز التفاصيل

اجتماع ثلاثي في القاهرة، ووصول وفود أمنية لمناقشة ملف معبر رفح

تستضيف القاهرة اجتماعاً مصرياً أمريكياً إسرائيلياً، الأحد، لبحث إعادة تشغيل معبر رفح الواقع جنوب قطاع غزة، حسبما نقلت قناة “القاهرة الإخبارية” عن مصدر رفيع المستوى.

ونقلت القناة عن “مسؤول رفيع المستوى” أن القاهرة متمسكة بمطلب “الانسحاب الإسرائيلي الكامل” من معبر رفح بين مصر وغزة والذي يعد منفذَا رئيسيَا للمساعدات الإنسانية إلى القطاع الفلسطيني الذي دمّرته الحرب.

وأوضح المسؤول أنه “من المزمع عقد اجتماع مصري أميركي إسرائيلي الأحد في القاهرة لبحث إعادة تشغيل معبر رفح في ظل تمسك مصر بالانسحاب الإسرائيلي الكامل من المنفذ”.

News

في المقابل، كشفت هيئة البث الإسرائيلية أن إسرائيل ومصر قررتا فتح معبر رفح بغرض إدخال المساعدات الإنسانية إلى قطاع غزة، مشيرةً إلى أن وفداً أمنياً إسرائيلياً يصل اليوم إلى القاهرة لمناقشة هذه الترتيبات.

وفي ما يخص الاجتماع الثلاثي في القاهرة، قالت الهيئة: يعقد اليوم في القاهرة اجتماع ثلاثي بين مسؤولين أمنيين إسرائيليين ومسؤولين مصريين وأمريكيين. وذلك عندما أبلغت إسرائيل مصر بأنها مستعدة لسحب قوات الجيش من المعبر ووضعها في مكان أبعد وفقاً للاعتبارات العملياتية.

وأُغلق المعبر منذ سيطرت القوات الإسرائيلية على الجانب الفلسطيني مطلع أيار/مايو ما أدى إلى انخفاض كمية المساعدات التي تدخل القطاع بشكل كبير.

News

ومذاك تتبادل مصر وإسرائيل الاتهامات بعرقلة وصول المساعدات عبر هذا المعبر. ورفضت السلطات المصرية التنسيق مع الإسرائيليين مفضلة التعاون مع جهات دولية أو فلسطينية.

وبعد محادثات مع الرئيس الأمريكي جو بايدن الشهر الماضي، وافق الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي على السماح بإدخال المساعدة الإنسانية التي تؤمنها الأمم المتحدة عبر معبر كرم أبو سالم في جنوب قطاع غزة.

وكشف بايدن الجمعة مخططا متعدد المراحل اقترحته إسرائيل يشمل وقف إطلاق النار في قطاع غزة قائلا إن “الوقت حان لإنهاء هذه الحرب”.

وفي هذا الصدد، نقلت قناة القاهرة الإخبارية عن المسؤول الرفيع المستوى قوله إن هناك “جهودا مصرية مكثفة للعودة إلى مفاوضات الهدنة بقطاع غزة في ضوء الطرح الأمريكي الأخير”.

News

ومساء السبت، تلقى وزير الخارجية المصري سامح شكري اتصالا هاتفيا من نظيره الأمريكي أنتوني بلينكن بحثا خلاله في “المقترح الذي أعلن عنه الرئيس الأمريكي بايدن حول وقف إطلاق النار في قطاع غزة، وجهود الوساطة التي تضطلع بها مصر، ودولة قطر، والولايات المتحدة الأمريكية في هذا الشأن”، وفق بيان رسمي.

وأكد شكري خلال الاتصال “على دعم مصر لكل جهد يستهدف إنهاء الحرب الإسرائيلية ضد قطاع غزة، والتوصل لوقف فوري ودائم لإطلاق النار، وتبادل الأسرى والمحتجزين، وضمان النفاذ الكامل للمساعدات الإنسانية بدون عوائق لأبناء الشعب الفلسطيني”.

وشدد شكري “على حتمية فتح جميع المعابر البرية بين إسرائيل وغزة لإدخال المساعدات، وتوفير الظروف الآمنة لعمل أطقم هيئات الإغاثة الدولية بالقطاع” وفق البيان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى