أخر خبر

باير ليفركوزن يكتب التاريخ ويصبح أول فريق يتوج بالدوري الألماني دون هزيمة

بات باير ليفركوزن بطل ألمانيا أول فريق في تاريخ الدوري الالماني لكرة القدم “بوندسليغا” ينهي موسمًا بكامله من دون أي خسارة بعد فوزه على أوغسبورغ 2-1 ضمن المرحلة الرابعة والثلاثين والأخيرة السبت.

News

وفي امتحان الاحتفاظ بسلسلته التاريخية، عزّز رجال المدرب الاسباني شابي ألونسو سلسلة مبارياتهم بلا هزيمة إلى 51 في مختلف المسابقات، وأمسوا على بعد مباراتين فقط من إنهاء موسم كامل من دون أي خسارة عندما يواجهون أتالانتا الإيطالي في نهائي الدوري الاوروبي “يوروبا ليغ” الأربعاء، وكايزرسلاوترن من الدرجة الثانية في نهائي كأس ألمانيا السبت المقبل.

وقال ألونسو بعد المباراة الختامية للدوري “كل شيء بدا آمنا مع وجود المشجعين هناك، ولا يزال بإمكاني القفز بشكل جيد”.

وتابع “لا يتعلق الأمر باللاعبين فحسب، بل أيضًا بعائلاتهم والمشجعين، نحن جميعًا متصلون في هذا المجال. نحن نستحق هذا اللقب كثيرًا، وبقينا دون هزيمة. إنها فرحة كبيرة بالنسبة لنا”.

وتجدر الإشارة الى أنّ تسمية “بوندسليغا” انطلقت عام 1963. ولم ينجح حتى العملاق بايرن ميونيخ في أيامه الذهبية من تحقيق إنجاز مماثل.

وأشاد مدافع باير ليفركوزن جوناثان تاه بمدربه ألونسو معتبرا انه السبب وراء نجاح الفريق.

وقال تاه الذي انضم إلى ليفركوزن في 2015 “أنا فخور بأن أكون جزءا من هذا الفريق. بعد كل هذه السنوات، أنا سعيد حقا لأنني أخيرا تمكنت من تحقيق شيء ما هنا”.

وتابع “إنه شعور جيد للغاية. شابي ألونسو مدرب رائع على الصعيدين التكتيكي والشخصي. ولهذا السبب نحن ناجحون للغاية”.

News

ليفركوزن التاريخي

ويدين بطل ألمانيا الجديد باير ليفركوزن المتوّج باللقب للمرة الاولى في تاريخه في نيسان/أبريل الماضي بفوزه إلى ثنائية النيجيري فيكتور بونيفايس (12) وروبرت أندريتش (27)، فيما قلّص التركي ميرت كومور النتيجة للفريق البافاري.

ورفع باير ليفركوزن رصيده الى 90 نقطة (28 فوزًا و6 تعادلات) في صدارة الترتيب، وبفارق شاسع بلغ 17 نقطة عن شتوتغارت الذي أنهى الموسم ثانيًا على حساب بايرن ميونيخ بعد فوزه الساحق على بوروسيا مونشنغلادباخ 4-0، فيما سقط بايرن على يد هوفنهايم 2-4 لينهي موسمًا “للنسيان”.

News

وفي البوندسليغا هذا الموسم، سجل باير ليفركوزن 89 هدفا واستقبل 24، وهي أرقام لم يحققها أي فريق آخر بالبوندسليغا هذا الموسم.

كذلك، فإن باير ليفركوزن بات ثالث فريق على صعيد الدوريات الأوروبية الكبرى الذي يحقق لقب الدوري دون التعرض لأي هزيمة خلال موسم واحد بعد أرسنال الإنجليزي عام 2004 ويوفنتوس الإيطالي في 2012.

وأمام رجال  المدرب الإسباني ألونسو فرصة إنهاء الموسم دون أي هزيمة في إنجاز فريد وغير مسبوق، حال فوزه في نهائي كأس ألمانيا يوم 25 مايو/أيار المقبل ضد كايزرسلاوترن.

وقبلها بـ3 أيام، سيلعب باير ليفركوزن نهائي الدوري الأوروبي أمام أتالانتا، وذلك يوم الأربعاء المقبل.

في المقابل، أنهى توماس توخل مسيرته مع الفريق البافاري بخسارة ثقيلة، بعدما فرّط بايرن الذي افتقد لمهاجمه الانكليزي المصاب هاري كاين بتقدم 2-0 قبل ان يرد عليه هوفنهايم برباعية بينها ثلاثة اهداف في الشوط الثاني.

وبعدما منح الفرنسي ماتيس تل (4) ومواطنه ألفونسو ديفيز (6) تقدما سريعا لبايرن، نجح هوفنهايم بتسجيل اربعة اهداف متتالية عبر ماكسيميليان باير (8) ثمّ ثلاثية “هاتريك” للكرواتي اندري كراماريتش (68 و85 و87) لينهي بايرن الموسم في المركز الثالث ويفشل حتى في خوض مواجهة الكأس السوبر المحلية في حال تمكن ليفركوزن من الظفر بلقب مسابقة الكأس، لأن شتوتغارت سيخوضها في هذه الحال بعد حلوله ثانيا.

كما أنهى ماركو رويس مشواره مع بوروسيا دورتموند في الدوري وقاد فريقه للفوز على دارمشتات 4-0 بتسجيله هدفا وتمريره آخر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى