أخر خبر

محافظ أسيوط ومساعد وزير الصحة يتفقدان أعمال تطوير مستشفى حميات ديروط

تفقد اللواء عصام سعد محافظ أسيوط، يرافقه الدكتور أنور اسماعيل مساعد وزير الصحة للمشروعات القومية، أعمال تطوير مستشفى حميات ديروط والتي يجري تطويرها ورفع كفائتها لتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين بقرى المركز والمراكز المجاورة، ضمن خطة الدولة لتطوير المستشفيات والخدمات الصحية المقدمة للمواطنين وتطبيق منظومة التأمين الصحي الشامل ضمن توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية .. جاء ذلك بحضور النائب اللواء يونس الجاحر ومحمد عيد عبدالجواد عضوا مجلس النواب والمهندس علي بلال مدير وحدة تنفيذ المشروعات بوزارة الصحة والدكتور محمد زين الدين حافظ وكيل وزارة الصحة بأسيوط واللواء أمين محمد أمين والعميد وائل عبدالمنعم بجهاز مشروعات الخدمة الوطنية والمهندس وائل صلاح من المكتب الاستشارى “ضياء كونسلت” ومحمود نجار عطا رئيس مركز ومدينة ديروط والمهندس مازن رضوان رئيس قطاع توزيع كهرباء أسيوط شمال والدكتور أحمد سيد موسى وكيل مديرية الصحة للطب الوقائى والدكتور عصام نبيل وكيل مديرية الصحة للطب العلاجي، والدكتور محمد جمال مدير الطب العلاجي بمديرية الصحة، ونواب رئيس المركز وممثلي الشركة المنفذة “شركة المتحدون للتجارة والمقاولات”.
حيث بدأ المحافظ ومرافقوه جولتهم بتفقد أقسام المبنى الرئيسي بالمستشفى والذى تم تطوير جميع أقسامه لتحسين الخدمات الصحية المقدمة للمواطنين ومواكبة التطور الحديث في الخدمات الصحية، وطالب بسرعة نهو الأعمال وفقاً للخطة الزمنية مع مراعاة كافة معايير الجودة في التنفيذ.
وأكد محافظ أسيوط، أن تطوير مستشفى حميات ديروط يعتبر إضافة جديدة إلى المستشفيات الصحية والوحدات المتميزة والمراكز الطبية التي تم انشائها بقرى مركز ديروط لتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين وتلبية لاحتياجاتهم واستعدادًا لتطبيق منظومة التأمين الصحى الشامل التي أطلقها الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية، مشيدًا بمعدلات التنفيذ بمستشفى ديروط النموذجي ومستشفى الحميات، مشيرًا إلى متابعته المستمرة للأعمال من خلال جولاته الميدانية وزياراته المتكررة للمشروعات وتذليل كافة العقبات أمام تنفيذ تلك المشروعات التي تخدم المواطنين وتوليها الدولة اهتمامًا كبيرًا، لافتًا إلى التنسيق المستمر مع وزارة الصحة لسرعة تجهيز المستشفى بأحدث الاجهزة تمهيداً لتشغيلها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى