أخر خبر

إعلان توصيات المؤتمر الدولى: دور الجامعات في مد جسور التفاهم والسلام

أعلنت أمس توصيات المؤتمر الدولى”دور الجامعات في مد جسور التفاهم والسلام بين الشرق والغرب” الذى نظمته جامعة الإسكندرية ورابطة الجامعات الإسلامية ومكتبة الإسكندرية وجامعة العلمين الدولية، وشارك فيه عدد كبير رموز المجتمع الأكاديمي والثقافى وسفراء وقناصل الدول العربية وأعضاء مجلسى النواب والشيوخ ونواب رئيس الجامعة وعمداء ووكلاء وطلاب الكليات المختلفة.

وأشار الدكتور سامى الشريف الأمين العام لرابطة الجامعات الاسلامية، أن توصيات المؤتمر تضمنت التأكيد على أن الحوار والتفاهم هو السبيل الوحيد لاستمرار الحياة على كوكب الأرض، وضرورة الاهتمام والعمل الجاد من أجل نشر ثقافة الحوار والاعتراف للأخر بحق الأخوة الإنسانية، والتأكيد على نشر ثقافة السلام والعيش المشترك بين جميع البشر وترسيخ المثل العليا للسلام والعيش المشترك بين مختلف الدول والشعوب، وتوفير الحماية والتحصين الفكري للشباب والنشئ ضد كل محاولات تزييف الوعي وغسيل الادمغة لصالح قوي إقليمية ودولية تسعى للسيطرة على شباب الأمة، ودعوة المؤسسات والمنظمات الدولية للقيام بواجباتها في مساندة أوجه الحق والعدل والمساواة وتحقيق مصالح المجتمع الدولي عامة، وضرورة اضطلاع الجامعات بمسئولياتها لوضع استراتيجية شاملة لمواجهة التطرف والإرهاب وتوسيع دائرة المواجهة لتشمل محاصرة المتطرفين أفراد وجماعات ودولا وعدم تمكينهم من نشر أفكارهم الهدامة، وأضاف أن التوصيات تضمنت التأكيد على دور الجامعات فى دعم المشروعات البحثية والمؤلفات العلمية باللغات المتعددة ونشر هذا الإنتاج من خلال المؤسسات العلمية ودور النشر العالمية الكبرى، وضرورة دعم كافة الجامعات والمؤسسات التعليمية لتوطيد علاقاتها الأكاديمية والبحثية مع الجامعات العالمية بهدف التعاون في مجال مكافحة الارهاب والفكر المتطرف والعمل على نشر الفكر المستنير، والتركيز على إبراز المبادرات الأممية ومبادرات منظمات المجتمع المدني الداعية الي التفاهم والحوار، ودعوة الجامعات لإثراء حركة الترجمة للإنتاج العلمي والثقافي للغات الأجنبية والاهتمام بترجمة الكتب والدراسات والبحوث العلمية والمؤلفات التي تنتجها الجامعات العالمية المتخصصة ذات القيمة الي اللغة العربية، ودعوة الجامعات لتبني افكار وإبداعات جديدة من شأنها إثراء الحوار وتعميق التواصل الحضاري والإنسانى، والاهتمام بتطوير برامج الابتعاث لمنسوبي الجامعات للافادة من التطورات التقنية والعلمية والأكاديمية الحديثة للجامعات ذات التصنيف الدولي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى