أخر خبر

تفاصيل اجتماع رئيس الوزراء مع وزراء السياحة والبيئة والنقل

تابع الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، جهود جذب وتعظيم سياحة اليخوت في مصر، وذلك في اجتماع عقده، صباح اليوم، بمقر الحكومة بالعاصمة الإدارية الجديدة، وذلك بحضور الفريق كامل الوزير، وزير النقل، والدكتورة ياسمين فؤاد، وزير البيئة، والسيد أحمد عيسى، وزير السياحة والآثار، والفريق أسامة ربيع، رئيس هيئة قناة السويس “عبر تقنية الفيديو كونفرانس”، واللواء رضا إسماعيل، رئيس قطاع النقل البحري، والسيدة يُمنى البحار، مساعد وزير السياحة للشئون الفنية، والدكتور خالد شريف، مساعد وزير السياحة والآثار للتحول الرقمي، ومسئولي الوزارات والجهات المعنية.

وفي مُستهل الاجتماع أشار الدكتور مصطفى مدبولي إلى أن الحكومة حريصة على متابعة الموقف الخاص بسياحة اليخوت وتعظيم الموارد من هذه السياحة، مُشيراً إلى أن هناك اهتماماً بتيسير إجراءات دخول اليخوت، وكذا ضرورة الترويج المستمر لهذه السياحة، خاصةً أن مصر تمتلك مقومات مهمة تُسهم في ازدهار هذا القطاع الهام.

كما أشار رئيس الوزراء إلى أنه تم التوافق على عدد من المحفزات والتيسيرات الخاصة بهذه السياحة والإجراءات الترويجية لها، وبدأ بالفعل إنشاء “منصة إلكترونية” خاصة بسياحة اليخوت في مصر، تتضمن شرحاً للإجراءات المطلوبة، وتُسهم في سرعة دخول اليخوت، وكذا تيسير تنقل اليخوت بين المراين المختلفة.

وخلال الاجتماع، استعرض الفريق كامل الوزير، وزير النقل، الإجراءات التي تمت خلال الفترة الأخيرة بشأن تنفيذ استراتيجية جذب وتعظيم سياحة اليخوت بجمهورية مصر العربية، وكذا التنسيقات التي يتم إجراؤها مع الجهات المختلفة، بشأن تيسير إجراءات دخول اليخوت الدولية، وحرية التنقل بين المراين المختلفة، بالإضافة إلى الجهود الترويجية التي تم تنفيذها، بالتعاون مع وزارة السياحة والآثار بهذا الشأن.

وفي ذات السياق، استعرض وزير النقل إجمالي أعداد اليخوت الأجنبية المسجلة على “النافذة الرقمية” لليخوت الأجنبية، والمبالغ المحصلة بالدولار، كما استعرض موقف “منصة اليخوت المحلية”، حيث أوضح أنه تم اتخاذ الإجراءات اللازمة لإنشاء وإدارة وتشغيل “نافذة رقمية” خاصة باليخوت المحلية فقط، في ضوء اختلاف الإجراءات والجهات المتعاملة مع اليخوت المحلية.

كما تطرق الفريق كامل الوزير إلى جهود وزارة النقل للترويج لسياحة اليخوت في مصر، حيث أوضح أن الوزارة قامت بإعداد فيلم ترويجي دعائي عن الموانئ والمراين السياحية المصرية، وتم موافاة هيئة تنشيط السياحة به، إلى جانب إعداد فيديو عن المجهودات التي قامت بها الدولة المصرية لتسهيل إجراءات وصول ومغادرة اليخوت السياحية للموانئ والمراين السياحية المصرية.

وأوضح الوزير أن وزارة النقل قامت بالتنسيق مع هيئة تنشيط السياحة، لنشر محتوى استرشادي “فيديو” عن كيفية التسجيل في النافذة الواحدة لسياحة اليخوت الأجنبية، وقامت هيئة تنشيط السياحة بنشره وكذا نشر محتوى على المنصات الرقمية التابعة للهيئة توضح كيفية التعامل مع النافذة والتسجيل فيها.

وأشار اللواء رضا إسماعيل، رئيس قطاع النقل البحري، إلى أن وزارة النقل تتعاون بشكل مستمر مع وزارة الخارجية لنشر جميع الأفلام الترويجية الخاصة بسياحة اليخوت على السفارات والقنصليات المصرية بالدول العربية والأجنبية.

كما أوضح رئيس قطاع النقل البحري أن وزارة النقل قامت بالمشاركة في معرض ومنتدى “موناكو” الدولي لليخوت السياحية، حيث تم توضيح جهود الدولة لتسهيل الإجراءات لليخوت السياحية الأجنبية وذلك بحضور كل من ممثلي نوادي اليخوت الدولية الأجنبية والشركات العالمية وترسانات البناء والإصلاح والمهتمين بسياحة اليخوت.

وأكد أحمد عيسى، وزير السياحة والآثار، أن هناك جهوداً كبيرة بذلتها مختلف جهات الدولة في هذا الملف، مشيرا إلى أن سياحة اليخوت تُسهم في بناء اقتصاد محلي في المدن التي يوجد بها مراين ساحلية، ويكون لها أثر إيجابي على الاقتصاد المحلي لهذه المدن، كما أن هذه السياحة مهمة على المستوى الداخلي، مثلما من المهم جذب اليخوت الدولية.

وفي هذا الإطار، أوضح وزير السياحة أن هيئة تنشيط السياحة وصندوق دعم السياحة والآثار وجها موازنات؛ من أجل الترويج لسياحة اليخوت، لإيماننا بأن هذه السياحة مهمة للغاية للاقتصاد الوطني، خاصة أنه أصبح لدينا إنتاج محليّ من اليخوت التي تُنافس على المستوى العالمي.

وأشار الوزير إلى أننا نعمل على الترويج لسياحة اليخوت عالمياً؛ سواء بالمواقع الإلكترونية، أو المجلات المتخصصة، وهناك خبير أجنبيّ تم الاستعانة به في هذا الشأن، وهو أحد أكبر الخبراء العالميين في هذا المجال.

كما أوضحت الدكتورة ياسمين فؤاد، وزيرة البيئة، أنه تم عقد اجتماعات مع مسئولي الجهات المعنية بهدف تحديد الجُزر التي سيتم استغلالها، والجُزر التي سيتم تقديم خدمات عليها لمرتاديها من السائحين، وتم إعداد خطة للاستثمار في هذه الجُزر المحددة.

وأشارت وزيرة البيئة إلى أن الجُزر التي تمتلكها مصر تحتوي على مميزات فريدة، فكل منها لها ميزة مُتفردة، مما يجعلها مثار جذب للسياح، سواء من الداخل أو الخارج، مُشيرةً إلى أن هناك 12 جزيرة حصل مستثمرون على مشروعات خدمية بها، ضمن خطة الدولة للترويج لهذه الجُزر، وتوفير الخدمات المختلفة لمرتاديها.

واستعرض الفريق أسامة ربيع، رئيس هيئة قناة السويس، عدداً من الإجراءات التيسيرية التي تُسهم في زيادة أعداد اليخوت السياحية إلى مصر، مُؤكداً أن الأهم من دخول عدد من اليخوت هو إقامتهم في مصر لفترة أطول، والتنقل بين المقاصد السياحية المصرية، وهو ما يُسهم في زيادة موارد الدولة، خاصةً من النقد الأجنبي.

وفي نهاية الاجتماع، وجه الدكتور مصطفى مدبولي باستهداف المواقع الإلكترونية الخاصة بسياحة اليخوت عالمياً، بحملات ترويجية لأهم ما تتمتع به مصر من مزارات سياحية ساحلية، مع ضرورة أن تكون هناك أفلام يتم تصويرها احترافياً لسواحلنا وشواطئنا وجُزرنا التي تتمتع بمميزات فريدة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى